منتدى الجيريا ستار
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتعريف نفسك الينا
بالدخول الي المنتدى اذا كنت عضو او التسجيل ان لم تكن عضو
وترغب في الأنضمام الي أسرة المنتدي
التسجيل سهل جدا وسريع وفي خطوة واحدة
وتذكر دائما أن باب الأشراف مفتوح لكل من يريد
فالمنتدى بحاجة الى مشرفين
*-*-*(مع تحيات فريق الادارة)*-*-*


اهلا وسهلا بكـ زائر, لديك: 0 مساهمة .
آخر زيارة لك كانت في : .
 
اليوميةمكتبة الصورس .و .جالرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
» أغلى ياقوته في العالم حسناء آسيا الزرقاء تباع ب17 مليون
من طرف *حسني* الثلاثاء يوليو 18, 2017 5:28 pm

» وضرب لنا المثل ونسي خلقه
من طرف *حسني* الثلاثاء يوليو 18, 2017 5:27 pm

» امرأة تنام بين الصمت و الكلمات
من طرف *حسني* الثلاثاء يوليو 18, 2017 5:26 pm

» التعصب في كرة القدم العربية .... إرهاب في الملاعب ومباريات تتحول إلى مصائب (الجزء 1)
من طرف *حسني* الثلاثاء يوليو 18, 2017 5:25 pm

» واش رايكم في هذه النكتة ؟
من طرف *حسني* الثلاثاء يوليو 18, 2017 5:25 pm

» هل تعرف ما هي فوائد شرب الماء الساخن على الريق ؟
من طرف *حسني* الثلاثاء يوليو 18, 2017 5:23 pm

» يقول أحد القضاة : ...
من طرف *حسني* الثلاثاء يوليو 18, 2017 5:23 pm

» أشغال يدوية ... طابلية بالدبلة للكوزينة
من طرف *حسني* الثلاثاء يوليو 18, 2017 5:21 pm

» الكشف عن سر الصور الملوّنة التي تنتشر على فيس بوك..
من طرف *حسني* الثلاثاء يوليو 18, 2017 5:21 pm

» بل الرفيق الأعلى ... اختيار النبي عليه الصلاة و السلام الالتحاق بالله عز و جل
من طرف *حسني* الثلاثاء يوليو 18, 2017 5:19 pm


شاطر | 
 

 قصة وعبرة 2011

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
صعب اعيش في الوهم
عضو مميــــــــــــــــــــــــــز
عضو مميــــــــــــــــــــــــــز
avatar

الجنس الجنس : ذكر
 المساهمات المساهمات : 353
الخبرة الخبرة : 611
السٌّمعَة السٌّمعَة : 3
نوع المتصفح : كوروم
العمر : 23
المزاج المزاج :
الدولة الدولة :
الاوسمة :
العمل/الترفيه العمل/الترفيه : شركة تيامبي

مُساهمةموضوع: قصة وعبرة 2011   الأربعاء يوليو 16, 2014 7:04 am

[size=32]يحكى أنه كان هناك امرأة تصنع الخبز لأسرتها كل يوم، وكانت
يوميا تصنع رغيف خبز إضافيا لأي عابر سبيل جائع، وتضع
الرغيف الإضافي على شرفة النافذة لأي فقير يمر ليأخذه.

وفي كل يوم يمر رجل فقير أحدب ويأخذ الرغيف وبدلا من إظهار
امتنانه لأهل البيت كان يدمدم بالقول ” الشر الذي تقدمه
يبقى معك، والخير الذي تقدمه يعود إليك!” ..كل يوم......
كان الأحدب يمر فيه ويأخذ رغيف الخبز ويدمدم بنفس الكلمات
” الشر الذي تقدمه يبقى معك، والخير الذي تقدمه يعود
إليك!”،

بدأت المرأة بالشعور بالضيق لعدم إظهار الرجل للعرفان
بالجميل والمعروف الذي تصنعه، وأخذت تحدث نفسها قائلة:“كل
يوم يمر هذا الأحدب ويردد جملته الغامضة وينصرف، ترى ماذا
يقصد؟”

في يوم ما أضمرت في نفسها أمرا وقررت ” سوف أتخلص من هذا
الأحدب!” ، فقامت بإضافة بعض السمّ إلى رغيف الخبز الذي
صنعته له وكانت على وشك وضعه على النافذة ، لكن بدأت يداها
في الارتجاف ” ما هذا الذي أفعله؟!”.. قالت لنفسها فورا
وهي تلقي بالرغيف ليحترق في النار، ثم قامت بصنع رغيف خبز
آخر ووضعته على النافذة.

وكما هي العادة جاء الأحدب واخذ الرغيف وهو يدمدم ” الشر
الذي تقدمه يبقى معك، والخير الذي تقدمه يعود إليك!”
وانصرف إلى سبيله وهو غير مدرك للصراع المستعر في عقل
المرأة.

كل يوم كانت المرأة تصنع فيه الخبز كانت تصلي
لابنها الذي غاب بعيدا وطويلا بحثا عن مستقبله ولسنوات
عديدة لم تصلها أي أنباء عنه وكانت تتمنى عودته
لها سالما.

في ذلك اليوم الذي تخلصت فيه من رغيف الخبز المسموم دق باب
البيت مساء وحينما فتحته وجدت – لدهشتها – ابنها واقفا
بالباب!! كان شاحبا متعبا وملابسه شبه ممزقة، وكان جائعا
ومرهقا وبمجرد رؤيته لأمه قال ” إنها لمعجزة وجودي هنا،
على مسافة أميال من هنا كنت مجهدا ومتعبا وأشعر بالإعياء
لدرجة الانهيار في الطريق وكدت أن أموت لولا مرور رجل أحدب
بي رجوته أن يعطيني أي طعام معه، وكان الرجل طيبا بالقدر
الذي أعطاني فيه رغيف خبز كامل لأكله!! وأثناء إعطاءه لي
قال أن هذا هو طعامه كل يوم واليوم سيعطيه لي لأن حاجتي
اكبر كثيرا من حاجته”

بمجرد أن سمعت الأم هذا الكلام شحبت وظهر الرعب على وجهها
واتكأت على الباب وتذكرت الرغيف المسموم الذي صنعته اليوم
صباحا!!لو لم تقم بالتخلص منه في النار لكان ولدها هو الذي
أكله ولكان قد فقد حياته!
لحظتها أدركت معنى كلام الأحدب ” الشر الذي تقدمه يبقى
معك، والخير الذي تقدمه يعود إليك!”..


فافعل الخير ولا تتوقف عن فعله
حتى ولو لم يتم تقديره وقتها

لأنه في يوم من الأيام سيكاقئك الله عما فعلت سواء في حياتك الآن أو في السماء [/size]





أحَدهُم كَان رائِعاً جِداً ,,


آخبَرنيّ آنَ البَعض لآ يستحِق، وَ آمنتُ بمَا قَال


لكِنهُ نَسيَ آنّ يُخبِرني بِأنهُ مِنهُم ! ~




..

كلما زاد الفراغ ... زدنا حنينا إلى الماضي .. !!


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
شذى الورد
عضو بـــــــرونـــــــــتزى
عضو بـــــــرونـــــــــتزى
avatar

الجنس الجنس : انثى
 المساهمات المساهمات : 653
الخبرة الخبرة : 922
السٌّمعَة السٌّمعَة : 1
العمر : 18
المزاج المزاج :
الدولة الدولة :
الاوسمة :
العمل/الترفيه العمل/الترفيه : لا تلومونني ان احببته فقلبي لم يسالكم

مُساهمةموضوع: رد: قصة وعبرة 2011   الأربعاء يوليو 16, 2014 1:47 pm

موضوع رائع





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
قصة وعبرة 2011
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الجيريا ستار :: أقسام الأدب والثقافة :: منتدى الشعر والخواطر-
انتقل الى: